رياضة

الحرب النفسية تنطلق من جانب الطوغولين والصحافة المحلية تستخف بزملاء بلايلي

بدأت الحرب النفسية عند الطوغولين بمناسبة لقاء منتخبهم ضد المنتخب الوطني هذا الأحد حيث لم تتوانى الصحافة المحلية في الإشادة بلاعبيها خاصة بعد عودة الامل في التأهل اثر الفوز المسجل في اللقاء الماضي وحاولت ممارسة على رفقاء ادييابيور الضغط الإيجابي لتجاوز عتبة الخضر من خلال تركيزهم على اللقاء والفوز الذي سيكون مفتاح التأهل إلى كان الكاميرون حيث كتبوا في معظم جرائدهم أن المنتخب الجزائري لم يعد ذلك المنتخب المونديالي الذي يخيف وأثبت هشاشته خارج القواعد في هذه التصفيات خاصة بعد أن انهزم في الجولة الرابعة أمام البنين ومن جهة أخرى سيجري المنتخب الوطني غدا حصة تدريبية في الملعب الرئيسي بتوقيت المقابلة للتاقلم مع الأرضية مع السماح للصحفيين بمتابعة ربع ساعة منها قبل غلقها على الجميع حيث سيحاول الناخب الوطني بلماضي تحديد معالم التشكيلة الأساسية والأسلحة التي سيدخل بها حيث تشير كل المعطيات إلى الاعتماد على بلايلي أساسيا وهو المتواجد في معنويات عالية بعد تتويجه مؤخرا بكأس رابطة أبطال أفريقيا مع فريقه الترجي التونسي بينما سيقحم الحارس دوخة في ظل إصابة مبولحي مع الإبقاء على زغبة و الكسندار اوكديجا حارس ستراسبورغ الذي يؤدي مشوارا جيدا مع فريقه ويتطلع بلماضي أن تكون التشكيلة في يومها لان التعادل قد يكون كافيا للافناك من أجل التأهل بينما الهزيمة قد تعيد الخضر الى نقطة الصفر وتحرمه من التأهل الى موعد الكاميرون .

هادي ايت جودي