الجزائر من الداخل

التفاصيل الكاملة لقرار توزيع أجهزة الدفع الإلكتروني على التجار

 

 

لراس  حبيب

 

يشمل قرار توزي معدات الدفع  الإلكتروني على التجار  منح آلات الدفع الإلكتروني  لأكثر من 700  تاجر ومتعامل في مرحلة أولى عبر 48 ولاية  في عملية بدأت في العاصمة  قبل يومين بتوصية وقرار من وزير البريد    بدأت مؤسسة بريد الجزائر في تزويد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني ،  حيث بدأت العملية  بالفعل في العاصمة ، وهذا ما أعلنت عنه مؤسسة بريد  الجزائر ، وقال بيان  للمؤسسة نشر  في صفحة فيسبوك  بريد الجزائر  الرسمية،  إن المؤسسة  قررت تقديم جميع التسهيلات الضرورية لضمان تزويد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني، خاصة في ظل الظروف الصحية الاستثنائية.

خدمة الدفع الإلكتروني  حسب البيان  توفر على الزبائن الوقت والعبء في التنقل إلى مكتب البريد، كما تمنح لهم إمكانية اقتناء مستلزماتهم، لا سيما أضاحي العيد، بعيدا عن خطر التعرض لوباء “كورونا”.

 وقد تم طرح هذه الخدمة على التجار والمؤسسات التي تتم بواسطة “البطاقة الذهبية”، حيث أن عملية الدفع لا تترتب عنها أي رسوم.

وفي هذا الإطار، قامت “بريد الجزائر” بتزويد شركة “LATRACO” في بئر توتة بأجهزة الدفع الإلكتروني وتنصيبها على مستواها للسماح للمواطنين بشراء أضاحي العيد والدفع عن طريق “البطاقة الذهبية”.

وأضاف البيان بأن الزبائن لن يجدوا مشكلة في شراء حاجياتهم من خلال دفع المقابل بخطوات بسيطة من دون الحاجة لحمل السيولة التي قد تكون من أهم عوامل نقل العدوى.

وأوضحت “بريد الجزائر” بأنها تشجّع عمليات الدفع الإلكتروني وتعمل على تعميمها بتنصيب “نهائيات الدفع الإلكتروني” مجانا في الصيدليات والمحلات التجارية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. أحسن وسيلة تعامل بينية يبقى تأكيد درجة الأمان وتمتين الحماية مثلا برقم الهاتف المسجل أو البصمة أو تشفير آخر

  2. أحسن وسيلة تعامل بينية يبقى تأكيد درجة الأمان وتمتين الحماية مثلا برقم الهاتف المسجل أو البصمة أو تشفير آخر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق