ولايات ومراسلون

الانتخابات الرئاسية غليزان …حالة من التوتر تسود عشرات المواطنين لم يتمكنوا من ممارسة حقهم الانتخابي

افتتحت أبواب الاقتراع للانتخابات الرئاسية بـ 364 مركزا يضم 1231 مكتبا موزعين عبر بلديات ولاية غليزان صباح يوم أمس باقبال عدد من الناخبين بنسبة تصويت بلغت 11.2 بالمائة في حدود الساعة الحادية عشر صباحا بما يعادل 49293 ناخبا من مجموع 440102 مسجلا ، و شهدت بعض المراكز تسجيل عزوفا لفئة الشباب في الساعات الأولى للتصويت مقابل مشاركة معتبرة للمسنين و العديد من الكهول . هذا و قد أدلى الناخبون بأصواتهم في انتخابات جرت في أجواء هادئة و سلسة دون تسجيل أي تجاوزات من شأنها أن تعطل المسار الانتخابي حسبما لوحظ و تتواصل العملية الانتخابية مع اقبال المقترعين و خاصة منهم فئة النساء اللائي توجهن بكثافة للتصويت لتصل بعد نهاية العملية الانتخابية نسبة المشاركة الى 49.32%با بتعداد عدد المصوتين بلغ 217036وسط حضور أمني مكثف لعدم المساس بهذا الاستحقاق الرئاسي الذي يأتي في ظروف استثنائية تمر بها البلاد . و من جهة أخرى سادت حالة من التوتر في وسط عشرات المواطنين على مستوى بعض مراكز الاقتراع مثل « الخنساء « وسط مدينة غليزان ممن لم يجدوا أسمائهم مسجلة في قائمة الناخبين بالرغم من أنهم مسجلين و يحملون بطاقات الناخب حسب تصريحات العديد منهم الذين أقبلوا للتصويت مبدين اسيائهم و مطالبين باتخاذ الاجراءات اللازمة لتمكينهم من ممارسة حقهم في التصويت ، هذا وأشارت النتائج الأولية لعملية الفرز بتقدم ملحوظ للمرشح تبون يليه ين قرينة .

درقاوي حاج زوبير

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق