في الواجهة

إحتجاجات ومواجهات عنيفة امس بفرنسا

خرج عشرات الآلاف من الفرنسيون اليوم السبت للإحتجاج ضد إرتفاع تكاليف الوقود وغلاء المعيشة والسياسات الإقتصادية للرئيس إيمانويل ماكرون الذي باتت شعبيته تقل كل يوم في الأسبوع الثاني من إحتجاجات “السترات الصفراء” هذه المظاهرات الحاشدة لم تشهدها فرنسا منذ مدة وتعكس فشل الحكومة الفرنسية في سياستها الإقتصادية ووعود الحملة الإنتخابية السابقة خصوصا بعد التخوف من دخول اليمين المتطرف من اجل تغذية هذا الإحتجاج وإستغلاله سياسيا نفس الشيء بالنسبة لأقصى اليسار الذي يحاول فرض نفسه في الساحة السياسية في فرنسا التي تشهد حالة من التوتر إثر توجهات الحكومة في مسألة المهاجرين وعدم دعم الوقود وفرض الضرائب الثي أثقل كاهل المواطنين والنشاط الإقتصادي
أنــور بـن جفـال

 

وسيط تداول
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق