ولايات ومراسلون

أوامر صارمة من ” كوميصار ” ولاية الجزائر

لراس حبيب

 شدد رئيس الأمن الولائي  بولاية   الجزائر في تعليمات  أعقبت قرار رئيس الجمهورية الخاصة  بالتصدي للجريمة، ومحاولات بعض العصابات  الإخلال بالأمن ،  على تواجد  40 إلى  50  دورية  راكبة على سيارات لوحدات الشرطة  القضائية  شرطة الأمن العمومي، والوحدات المتنقلة للشرطة  القضائية  على مدار 24 ساعة في  محاور الطرق الداخلية  و في الاحياء الشعبية بالجزائر  العاصمة، و دوريات راجلة  في ساعات النهار .

تعليمات رئيس الأمن  الولائي  تضمنت ايضا تفعيل التواصل المباشر مع المواطنين  للإبلاغ عن اي  حالات  أو حوادث غير قانونية بسرعة  ، على أن تتدخل  الدورية  الاقرب  إلى  الموقع الذي  تضمنه البلاغن بحيث لا تتعدى  الفترة  الزمنية  بين تلقي البلاغ و بين التدخل 5 إلى 10 دقائق  عبر تقنية تسيير الدوريات  من غرفة  عمليات  للأمن الوطني ، وتضمن المخطط الأمني  المشدد الذي وضعه رئيس امن ولاية الجزائر  حسب مصادر  مطلعة على فكرتين  الأولى هي الانتشار  المرن،  دون اهدار للجهود، و سرعة الحركة  والتدخل، وهذا من أجل فرض اقصى مستويات الأمن في الشوارع الداخلية و الاحياء الشعبية عبر بلديات الجزائر، والأهم  هو التنسيق الكامل  مع الدرك  الوطني من أجل عدم ترك اي فرغ  يتعلق بمناطق تداخل الصلاحيات  أو  اعتماد جهة امنية  على أخى      .               

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق