رياضة

أخطاء حكام كرة القدم … خداع الحكام من قبل اللاعبين والتمثيل في كرة القدم

(قانونا – سلوكيا – تدريبيا و استطلاع حول اكثر اللاعبين شهرة في التمثيل )

عرفت مواد كرة القدم في احدى موادها الـ 17 فقرة ينصب محورها حول ( التمثيل)

وتحديداً في المادة 12 ( الأخطاء وسوء السلوك)

الفقرة السادسة في قسم ( توجيهات وارشادات اضافية للحكام ) والتي نصت على
(( يجب اشهار البطاقة الصفراء للسلوك الغير رياضي عندما يقوم اللاعب بمحاولة مخادعة الحكم( التحايل ) بإدعائه الإصابة أو التظاهر بأنه قد تم ارتكاب مخالفة ضده )).

– لقد اضحت هذه الآفة نقطة سوداء في مبادئ الروح الرياضية واللعب والمنافسة الشرعيه في كرة القدم

الامر الذي يتطلب من الحكم الاستعداد و التحضير النفسي للتعامل بعدل و نزاهة عند ارتكاب مثل هذه المخالفة ؟!!!!

بطبيعة الحال، يحدث –التحايل او التمثيل- عندما لا يكون بالاصل التحام بين المتنافسين او قد يحدث عندما يكون هنالك منافسه و تلاحم بين اللاعبين على الكرة او بدونها ، وقد يكون ذلك تلاحم طبيعي و قانوني، ناهيك عن أن لعبة كرة لعبه جماعية لابد من التلاحم بين اللاعبين شرط ان لا يصل لدرجة الاهمال او التهور او القوة المفرطة، وان يكون التنافس على الكرة وان تكون الكرة في منطقة اللعب-

وهذا يرجع الى فطنة الحكم -، من الأهمية بمكان ان يميز الحكام بين التحايل والسقوط الطبيعي للاعبين او فقدان الإتزان لديهم ،

وأصبح اللاعب يعلم تماما انه متى ما دخل منطقة الـ 18 فإن الفرصه تكون سانحه امامه للتظاهر بانه تعرض للايقاف والاعتداء بمجرد الاشتراك مع المدافعين او الحارس وما عليه الا السقوط المصطنع،

والنتيجه هي حصوله على ضربة جزاء ظالمه وغير صحيحه.

والحقيقه ان هذا الاسلوب اصبح جزءا من تكتيكات المدربين او بعضهم ايضا في محاولتهم احراز الفوز لكن باسلوب مخادع

يعملوا على تدريب لاعبيهم وفق القيام بحركات تضليلية ومحاولة ( تحايل ) لأجل ابتزاز قرار تحكيمي او ادعاء الاصابة أو المخالفة داخل أو قرب منطقة الجزاء وبالتالي الحصول على ركلة حرة مباشرة أو ركلة جزاء وقد يصل الى اشهار البطاقة الصفراء او الحمراء للمنافس دون وجه حق-

وهنا سنذكر لكم ابرز عشرة لاعبين امنتهنو التمثيل والخداع

– أبرز 10 لاعبين اعتمدو التمثيل والخداع للحصول على اخطاء

حسب احدى مراكز الاستطلاع في اوربا

اشهرهم واكثرهم تمثيلا وياتي في المرتبة الاولى :

1) كريستيانو رونالدو

الرجل الذي جعل من التمثيل وإدعاء الإصابة فن، فعلى الرغم من علم
الجميع بأن بنيانه الجسدي هو سر تألقه الكبير، إلا أنه مصمم على
الطيران والوقوع مع كل لمسة من المدافعين.
رونالدو الذي يعد أحد أفضل من مروا على ملاعب كرة القدم،
سيوضع أيضاً ضمن أفضل الممثلين الذين مروا على هذه اللعبة.

2) سيرجيو بوسكتس

تعتبره جماهير الميرينغي أكبر
ممثل في التاريخ، فهو اللاعب الدائم الغطس والمبالغة في الإصابات
أثناء مباريات الكلاسيكو .

3) داني ألفيس

الجناح الأيمن البرازيلي ونجم برشلونة، من الناحية الفنية هو لاعب ممتاز، وقوي عندما يحتاج للقوة،
ولكن عندما يحب أن يتمسك بالكرة فإنه يتحول إلى قطعة ألماس غير
قابلة للخدش .

4) يورغن كلينسمان

المهاجم الدولي الألماني السابق ومخترع التمثيل في الملاعب، هو
صاحب الشرارة الأولى في كيفية التمثيل والغش وخداع الحكام
وإضاعة الوقت والتلوي والمبالغة، صراحة أتقن كل شيء، وفي
(نهائيات كأس العالم 1990) نرى كيف كان مبدعاً.

5) أنخيل دي ماريا

كيف يمكننا عدم اختياره ضمن قائمتنا وهو صاحب أشهر فيديو عن
الغوص والتمثيل في موقع (يوتيوب)، حقيقة هو لاعب رائع وسريع
ولكنه يستحوذ على نصف الأخطاء التي تحتسب على ريال مدريد.

6) فيرناندو توريس

نعم “فيرناندو توريس” لاعب قوي ولكنه من يدعي عكس ذلك،
فهو يتعمد أن يشاهده الجمهور كموهوب أشقر ضعيف البنيان،
ولكنه يمتلك الإمكانيات الفنية والجسمانية التي تمكنه من الثبات
أمام أي خصم بل والتغلب عليه …والخداع إن أراد ذلك .

7) مارسيلو

النجم البرازيلي الذي يتمتع بقوة في الدفاع والهجوم، ولكن من المؤكد أنه سيصبح
أفضل إن قرر الوقوف على قدميه أكثر من ذلك، فـ”مارسيلو”
صاحب نظرية غريبة في الوقوع كل مرة داخل منطقة الجزاء بدلاً
من التفكير في إحراز الأهداف.

8) تيري هنري

سجل المهاجم الفرنسي، الكثير جداً من الأهداف أثناء مشواره
الكروي الممتد إلى الآن بسبب سرعته العالية جداً في الانطلاق، حتى
أنه سمي بالغزال الأسمر، ولكن عندما واجه المنتخب الإسباني في
كأس العالم 2006 وذهب في كرة مشتركة مع المدافع السريع
والمجتهد “كارليس بويول”، قام “هنري” بتمثيل الوقوع والادعاء
على الإسباني، مما تسبب في توجيه البطاقة الصفراء لـ”بويول” .

9) أرين روبين

النجم الهولندي الخطير، المميز بالسرعة والمهارة والتسديدات
اليسارية القاتلة، إلا أنه من ذلك النوع الذي يسعى دائماً لخداع
الحكم للحصول على حماية أكبر، حيث أنه معرض دائماً للإصابة،

10) ريفالدو

الأسطورة البرازيلية الحية وأحد أهم اللاعبين في تاريخ كرة القدم
سواء مع منتخب السليساو أو مع برشلونة الإسباني، ولكن تمثيله
في المباراة الهامة أمام تركيا في نصف نهائي كأس العالم 2002
كان عاراً على مشواره الكروي الكبير.

– الكابتن سومر البدي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق